خمسة أعراض تشير إلى تمدد الأوعية في الدماغ ووصولها إلى مرحلة لا يمكن تجاهلها - شبكة كنعان الإخبارية - K.N.N
أخبار عاجلة
الرئيسية / صحة وطب / خمسة أعراض تشير إلى تمدد الأوعية في الدماغ ووصولها إلى مرحلة لا يمكن تجاهلها

خمسة أعراض تشير إلى تمدد الأوعية في الدماغ ووصولها إلى مرحلة لا يمكن تجاهلها

شبكة كنعان الإخبارية – صحة وطب :

من الصعب اكتشاف وجود تمدد الأوعية الدموية عند الأشخاص، فآلام وصداع الرأس من الأعراض شائعة الحدوث، ولكن من المهم أن نُدرك التغيّرات التحسسية من المثيرات المختلفة، مثل التحسس من الضوء المفاجئ، أو الشعور بالألم في الرأس، لأن هذه علامات قد تشير إلى وجود شيء خفي يجب الاهتمام به! فللأسف تمدد الأوعية الدموية في الدماغ أكثر شيوعاً مما قد تتصور!!

تظهر علامات تمدد الأوعية الدموية في الدماغ – تمدد الأوعية الدموية في المخ- في شكل تورم للوعاء الدموي قبل أن ييتسرب ويحدث نزف بسيط أو يتمزق!

ومن أجل تجنب المضاعفات الخطرة له في بعض الأحيان مثل النزف، من المهم التقاط العلامات الأولية والتي قد تشير إلى حدوث شيء غير طبيعي قد يتطور لعواقب لا نريدها بالطبع. وفيما يلي خمس علامات تحذيرية تشير إلى أن الأوعية الدموية لديك في تمدد وأوشكت على التمزق:

5. وجود ألم فوق وخلف العين

لا ينتج في الغالب أية أعراض عن تمدد الأوعية الدموية، حتى يكون التمدد كبيراً أو أوشكت الأوعية الدموية على التمزق!
ولكن من الأعراض القليلة التي تُشير إلى احتمالية حدوث تمزق وشيك هو الشعور بألم حول العين، نتيجة ضغط الأوعية الدموية المتمددة على أنسجة وأعصاب العين.

4. ازدواجية الرؤية أو حدوث أي تغيّر في الرؤية

استكمالاً للنقطة السابقة، فإن تمدد الأوعية الدموية الدماغية قد يضع ضغطاً على أعصاب العين، مما يترتب عليه تغيّرات في وظيفة العين، كإزدواجية الرؤية**!
وللأسف قد تظهر هذه المشكلة بشكل فجائي أو تدريجياً، وهذا يعتمد على سُرعة تمدد الأوعية الدموية!

*ازدواجية الرؤية هي رؤية صورتين لنفس الشيء، سواء لفترة من الوقت أو طوال الوقت.

3. خدر أو شلل في الوجه!

تغيّر حجم أي شيء، حتى ولو كان وعاء دموي في الجسم، بالتأكيد سيكون له مردود وعواقب على الصحة، فكل شيء مخلوق في أجسامنا بمقدار!
فكما ذكرنا قد يكون لتمدد الأوعية تأثير على العين وأعصابها، أيضاً قد يمتد تأثيرها في أي مكان آخر في الوجه وقد يظهر هذا في شكل عَرَض خدر في إحدى جانبين الوجه. وفي أسوأ الحالات قد يؤدي إلى شلل في الوجه.

2. وجود صداع بالرأس كأحد أعراض تمدد الأوعية الدموية

في بعض الأحيان، قد ينتج عن تمدد الأوعية الدموية، تسرب كمية صغيرة من الدم إلى المخ، وهو ما يسمى النزف تحت العنكبوتية ⇐ a sentinel bleed، وهنا يأتي دور الجسم في إرسال إشارات استغاثة، مثل عَرَض الصداع التحذيري والذي غالباً ما يسبق تمزق كبير في الأوعية الدموية بأيام أو بأسابيع.

1. صداع مفاجئ وشديد

عندما تتمزق الأوعية الدموية الدماغية نتيجة لتمددها، فغالباً يواجه الشخص صداع مفاجئ وغير محتمل يشبه “أسوأ صداع في حياتك”.
ومن الأعراض المصاحبة أيضاً لهذا الصداع الشديد:

الغثيان.
الحساسية للضوء.
فقدان الوعي لفترة قصيرة أو لفترة طويلة من الزمن.
* إن الأعراض السابق ذكرها قد تتشابه مع أمراض أخرى بخلاف تمدد الأوعية الدموية في المخ، لذلك أسلم حل هو استشارة الطبيب للوصول إلى التشخيص الصحيح والمناسب.

لا تنسى مشاركة هذه الأعراض مع أفراد عائلتك وأصدقائك، ربما تكون سبباً في إنقاذ حياة شخص آخر 🙂

عن admin

شاهد أيضاً

ما الفرق بين أعراض الإنفلونزا وفيروس كورونا الجديد؟

شبكة كنعان الإخبارية – أخبار عالمية – صحة و طب : تتصدر أنباء مرض “كوفيد …

الإمارات تعلن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا

شبكة كنعان الإخبارية – أخبار عالمية – أخبار عربية – صحة و طب : أعلنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *